موقع المصدر

ads
ads
أخبار مصر

وزيرة البيئة تستعرض استراتيجية مواجهة التغيرات المناخية أمام «النواب»

الإثنين 06 يونيو 2022 - 04:55 م
الدكتورة ياسمين فؤاد
الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة
طباعة
المصدر- خاص
أكدت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، أن مصر تمتلك استراتيجية وطنية واضحة لمواجهة التغيرات المناخية تعمل على تنفيذها مع جميع الجهات ذات الشأن، مشددة على التزام مصر إلى جانب دول العالم بالخطة التي سيتم تنفيذها بشأن إجراءات التصدي لتغيرات المناخ وفقا لاتفاقية باريس لتغير المناخ.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم الاثنين 6 يونيو برئاسة المستشار الدكتور حنفي جبالي، والمخصصة لمناقشة طلبات إحاطة وأسئلة ومناقشة عامة مقدمة من عدد من النواب بشأن مشاكل وقضايا التغير المناخي.

وقالت وزيرة البيئة إن مصر وضعت الاستراتيجية الوطنية لمواجهة التغيرات المناخية من باب الالتزام بتقديم خطة من أجل مواجهة آثار المناخ وتأثيراته على صحة المواطن، مشيرة في هذا الصدد إلى تشكيل المجلس الوطني لمواجهة التغيرات المناخية في 2019، لوضع هذه الاستراتيجية الوطنية نظرا لخطورة هذا الأمر على دول العالم كافة ومراحل التنمية فيها.

وأكدت وزيرة البيئة أنه تم ومن خلال توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي وضع هذه الاستراتيجية إيمانا من مصر بضرورة المشاركة في مواجهة التغيرات المناخية، لافتة إلى أن الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية ستعمل على حماية الشواطئ والاعتماد على محاصيل تتحمل البرودة الشديدة والحرارة الشديدة والحوكمة وتطوير البحث العلمي والتكنولوجي وآليات التمويل.

ونوهت إلى أن المواطن يعد هو قلب هذه الاستراتيجية وتحسين مستوى حياته، كما تتضمن مصادر التمويل والاستثمار بالشراكة مع القطاع الخاص في قضايا البيئة، مشيرة إلى أن جميع الوزارات المعنية اشتركت في هذه الاستراتيجية.

وأضافت أن هذه الاستراتيجية ليست لوزارة البيئة فقط ولكن للحكومة والقطاع الخاص والمجتمع المدني والمرأة وشباب الجامعات ومجلس النواب، مؤكدة أن كل الوزارات بالدولة والأجهزة المعنية تشرع في وضع سبل لمواجهة التغيرات المناخية في مجال الإنتاج الزراعي.

وكشفت وزيرة البيئة الدكتورة ياسمين فؤاد، أن تغير المناخ يهدد كل سبل التطور والتنمية في أي مجتمع، ولا فرق بين دول متقدمة ونامية، موضحة أن مصر تستهدف التحول من الطاقة التقليدية للطاقة الجديدة والمتجددة، والعمل على خفض الانبعاثات الناتجة عن استخدام الوقود الأحفوري.

ولفتت وزيرة البيئة إلى أنه يتم تحفيز المستثمرين على استبدال الأكياس البلاستيكية واستخدام الأنواع الصديقة للبيئة، من خلال منح ميزات في خفض الضرائب وتسهيل دخول المعدات وغيرها.

وشددت على استعداد مصر الكامل لمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ، لافتة الانتباه إلى أن جميع الدول التي استضافت النسخ السابقة من مؤتمرات للمناخ كانت تركز على المدينة مقر المؤتمر.. قائلا: ” بدأنا حوارا مجتمعيا من أجل تحقيق الأهداف الكاملة من المؤتمر في مواجهة تغير المناخ”.

وحول المدافن الصحية، كشفت وزيرة البيئة أنه تم تسليم 15 مدفنا صحيا، ويجري العمل في 7 مدافن بنسبة عمل وصلت تقريبا لـ97%، وذلك ضمن الدور التخطيطي والتنظيمي والرقابي لوزارة البيئة في المنظومة الجديدة لإدارة المخلفات باعتبارها الجهة الفنية المعنية بمتابعة اعتماد التصميمات الهندسية للمنشآت.

وفيما يخص المحطات الوسيطة لنقل المخلفات أشارت فؤاد، إلى أنه تسليم 17 محطة ويجري العمل في 35 محطة بمحافظات الجمهورية المختلفة، لافتة إلى أنه يتم تدريب الشباب لفتح مشروعات صغيرة في هذا الملف، وذلك من خلال منحهم تيسيرات وتسهيلات ودعم لتعزيز دورهم في المنظومة.

واستعرضت الوزيرة كافة خطط الوزارة من أجل الاستعداد للمؤتمر وكذلك العمل على تقليل تأثير التغيرات المناخية، مؤكدة أن كافة جهود الوزارة والحكومة تنصب نحو التقليل من آثار التغيرات المناخية والاستفادة من كافة وسائل الطاقة الجديدة.

و تستضيف مصر الدورة الـ27 من مؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ "COP27" خلال الفترة من 7-18 نوفمبر 2022 والذي يقام بمدينة شرم الشيخ، ويمثل فرصة مهمة للنظر في آثار تغير المناخ في إفريقيا.

طباعة
ads
ads
تصويت
هل تتوقع انتهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا خلال عام 2022 ؟

هل تتوقع انتهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا خلال عام 2022 ؟
ads