موقع المصدر

ads
ads
بترول وطاقة

«الملا» يناقش الاستعداد لقمة «COP27» مع المبعوث الرئاسى الأمريكى للمناخ

الأربعاء 25 مايو 2022 - 01:40 م
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء
طباعة
المصدر- خاص
التقى المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، مع جون كيرى المبعوث الرئاسي الامريكى الخاص للمناخ، وذلك على هامش مشاركته بالمنتدى الاقتصادى العالمى في دافوس، حيث تم بحث التعاون والتنسيق بين مصر والولايات المتحدة بشأن مؤتمر الأمم المتحدة السابع والعشرون بشأن تغير المناخ COP27 الذى ترأسه مصر وتستضيفه مدينة شرم الشيخ في شهر نوفمبر المقبل.

وأكد "الملا"، أن لقاءه مع المبعوث الرئاسي الامريكى يأتي في اطار حرص مصر على التواصل والتنسيق المستمر اقليمياً ودولياً من أجل إنجاح المؤتمر والتوصل لمبادرات ومخرجات ناجحة قابلة للتطبيق.

وأشار أن هذا المؤتمر سيكون فرصة مهمة لتوصيل صوت افريقيا الى العالم و تحقيق انتقال طاقى متوازن وواقعى يراعى متطلبات افريقيا في الانتفاع بمواردها الطبيعية مع توفير سبل الدعم للقارة تمويلياً وتكنولوجياً في مواجهة تغير المناخ وتحقيق اهداف التحول الطاقى المتوازن.

وتم خلال اللقاء استعراض الجهود الدولية لخفض الانبعاثات في قطاع الطاقة والمبادرات الداعمة لذلك و خاصة المبادرة الامريكية "NET ZERO" التي تشارك مصر فيها، واستعرض الملا الجهود المصرية الحالية لخفض الانبعاثات وتحقيق النمو المستدام في قطاع الطاقة حيث يتم تحديث الاستراتيجية الوطنية للطاقة في مصر وأنها تتبنى استخدام الغاز الطبيعى انظف أنواع الوقود الاحفورى كوقود انتقالى مع العمل بالتوازى مع تنويع المصادر المستخدمة في مزيج الطاقة المحلى لتشمل الهيدروجين وزيادة نسبة مساهمة الطاقة المتجددة.

وأكد كيرى استمرار التشاور بين الجانبين في ظل رئاسة مصر لمؤتمر Cop27، معربا عن استعداد الولايات المتحدة كذاك لتقديم الدعم الفني اللازم لمصر في مرحلة التحول الطاقى لتحقيق أهداف خفض الانبعاثات بما لها من تأثيرات إيجابية على المناخ والبيئة.

كما استقبل الملا في دافوس، كارلوس زاكارياس وزير الطاقة بدولة موزمبيق، حيث بحث الوزيران الجهود الحالية والتنسيق المصرى الافريقى الجارى لمؤتمر Cop27 وطرح رؤية موحدة للقارة الافريقية من خلال المؤتمر أمام العالم.

كما بحث الجانبان تبادل الخبرات خاصة في صناعة الغاز الطبيعى لدعم التعاون المشترك في ضوء الخبرة المصرية الرائدة اقليمياً في هذه الصناعة وسعى موزمبيق لاستغلال مواردها المتميزة من الغاز الطبيعى وبناء صناعة قوية للغاز، كما تم بحث سبل تبادل الخبرات والتدريب وفرص الشركات المصرية للمشاركة في تنفيذ مشروعات بموزمبيق.

وشهد اللقاء ايضاً استعراض تداعيات التحديات العالمية الراهنة على أسواق الطاقة ومستويات أسعار البترول والغاز العالمية وانعكاسها الاستثمارات والمشروعات.

«الملا» يناقش الاستعداد لقمة «COP27» مع المبعوث الرئاسى الأمريكى للمناخ
طباعة
ads
ads
تصويت
هل تتوقع انتهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا خلال عام 2022 ؟

هل تتوقع انتهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا خلال عام 2022 ؟
ads