موقع المصدر

ads
ads
استثمار

«المشاط»: خطط العمل المناخي تضع في الاعتبار المساهمة الفعالة للنساء

الأربعاء 10 نوفمبر 2021 - 12:43 م
الدكتورة رانيا المشاط
الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي
طباعة
عمرو مصطفى
شاركت الدكتور رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولي، في الجلسة الرئاسية حول تعزيز المساواة بين الجنسين في خطط العمل المناخي"، والتي عُقدت ضمن فعاليات قمة الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP26، بمدينة جلاسجو بالمملكة المتحدة، والذي تستمر فعالياته حتى 12 نوفمبر الجاري.

وقال بيان اليوم الأربعاء، 10 نوفمبر، إن الجلسة شهدت مشاركة أكثر من 20 متحدثًا من ممثلي الحكومات ومجتمع الاعمال والقطاع الخاص، من بينهم السيد إلوك شارما، رئيس مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP26، وبريانا فروين، الناشطة البيئية من جزر ساموا بالمحيط الهادئ والتي تعمل على التوعية بمخاطر التغيرات المناخية، كما شارك ممثلون من عدة دول من بينهم بوليفيا والولايات المتحدة الأمريكية والسويد ونيجريا وكندا والإكوادور وألمانيا وجزر المالديف.

وشددت وزيرة التعاون الدولي، خلال كلمتها على أهمية المرحلة الحالية التي يمر بها العالم والتي يواجه خلالها العديد من التحديات بدءا من جائحة كورونا مرورًا بالتحديات الاقتصادية، ثم تحديات التغيرات المناخية، مشيرة إلى أن الوقت الحالي يتطلب دفع الجهود العالمية الهادفة للقضاء على الفوارق بين الجنسين، وزيادة مساهمة المرأة في خطط العمل المناخي، باعتبارها عنصرًا فاعلا في تبني الحلول الذكية وتنفيذ خطط التكيف مع التغيرات المناخية، كما أنها من أكثر الفئات تضررًا بالآثار السلبية للتغيرات المناخية.

وتابعت: مما لا شك فيه أن جزءًا كبيرًا من مرونة المجتمعات وقدرتها على مواجهة الصدمات بمختلف أنواعها لاسيما ما ينتج عن التغيرات المناخية، يأتي من مشاركة كافة الفئات وتعزيز العمل المشترك للوقوف أمام التحديات، لذا فإن خطط العمل المناخي وجهود تقليل الانبعاثات الضارة يمكن أن تكون أكثر تأثيرًا إذا تم وضعها بشكل يراعي المساواة بين الجنسين، ويأخذ في الاعتبار المساهمة الفعالة للنساء في تنفيذ هذه الخطط.

وأوضحت وزيرة التعاون الدولي، أنه في ظل عدم تمتع نسبة كبيرة من السيدات على مستوى العالم بحقوقهن الاقتصادية والاجتماعية، فإنهن يكن أكثر تأثرًا بالتغيرات المناخية وتداعياتها السلبية، لذلك من الأهمية بمكان أن يتم تعزيز إسهامهن في وضع سياسات التكيف والتأقلم مع التغيرات المناخية، وتبني حلول مواجهة هذه المتغيرات وسد الفجوة الكبيرة بينهن وبين الرجال في وضع السياسات والإجراءات اللازمة للعمل المناخي.
«المشاط»: خطط العمل المناخي تضع في الاعتبار المساهمة الفعالة للنساء
طباعة
ads
ads
تصويت
هل تتوقع انتهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا خلال عام 2022 ؟

هل تتوقع انتهاء الحرب بين روسيا وأوكرانيا خلال عام 2022 ؟
ads